رغم البعد.. بقلم/ أشرف عزالدين محمود


رغم البعد..

 بقلم/ أشرف عزالدين محمود 

رغم الْبُعْدُ الْبَعِيْدْ وإن سَارَتْ أَيَّامُنَا فِيْ مَدَاهَا.. يبقى حُبُّنَا فِيْ القُرْبِ يَنْمُوْ وَفِيْ البُعْدِ أيضا يَنْمُوْ .. وَيَزِيْدْ فالحُبُّ فَرْدَوْسُنَا..وقَدْ أقمناه كَمَا نَحْنُ نُرِيْدْ..إِنَّهُ عالم مِنَ الإِشْرَاقِ..كَالْدنيا..لأتلقى لَهُا فِيْنَا حُدُوْدْ ..نلِوذْ فِيْهَا هَارِبًين مِنْ ظُلَمٍِ..أو قيود.. هي أَحْلاَمِ مِنْ أَجْلِهَا عِشْنا عُمْرًِا هَازِئَاً بِالأَلَمِ..والأنين ..وكُلَّمَا وَاجَهْنا  مُراً جَاءَنِا..مُرُّهُ يَقْطُرُ حُلْوَاً..

وَإذِا أَجْهَدْنا  قَلْبِنا تَكَلِيْفًِا للحُبِّ.. زَادَ إِصْرَارُ دَمِنا

فَرْحَةٌ  يلَمَّلمها القلب..مِنْ شُعَاعَاتِ الْضُّحَىْ وَالأَنْجُمِ

فيَجْمَعُ إِشْرَاقَهَا..بَسْمَةً يَزْرَعُهَا فِيْ مَبْسَمِنا دون وقوف 

يَاللِحُبِّ ..!كَيْفَ نخْفِيْهِ وَقَدْ شَاعَ فِيْ أروحنا رَوَّّىْ وأماني كُلَّمَا خَبَّأناهَ فِيْ الفُؤَادِ نَبَضَ فِيْ مِعْصَمِينا فِيْ أَحْلاَمُ هَوَانَا

يجعلنا نترْشَفُ الْنُّوْرَ وَتَقْتَاتُ الْوُرُوْدَا..ويلبسنا لُؤْلُؤَة الْحُبُّ خُلُوْدَا..فيَاحَبِيْبَاً لا تفكر إن الحب  ظُنُوْنِ ..ولا تحَسِبْ الْحُبَّ وَهْمَاً بَاطِلاً..إنما الحب حقيقا واضحا جليا…

 621 إجمالي المشاهدات

عن بدور خطاب

شاهد أيضاً

قررت وزارة الداخلية تنازل بعض المواطنين عن الجنسية المصرية

قررت وزارة الداخلية تنازل بعض المواطنين عن الجنسية المصرية متابعه \ هند معز قررت وزارة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *