أرشيف الوسم : محمود

لا أنا طبيب ولا جرَّاح

لا أنا طبيب ولا جرَّاح

لا أنا طبيب ولا جرَّاح بقلم الشاعر إبراهيم محمود طيطي لا أنا طبيب ولا جرَّاح أبويَ بسيط فلاح أحنا ناس كّلنا هيبة عُطرنا طيب فوَّاح أداوي القلوب العطشانه واملأ الدنيا حب وافراح وأرسم الضحكة ع شفايف الحبايب مسا وصباح أبويَ بسيط فلاح أجبر ……………. القلوب ولساني يداوي كل الجراح البي …

أكمل القراءة »

ازاي أوصفك غنائية

ازاي أوصفك غنائية

ازاي أوصفك غنائية بقلم الشاعر: إبراهيم محمود طيطي أنا مش عارف ازاي أوصفك ولا أوصف رئتك ” رقتك “ ولا عارف أوصف حبيبي جمال روحك ، وضحكتك كلامك ، همسك ، نظرتك بثواني البي دق دق لحضرتك أنت أنسان مو عادي مش عارف ازاي أوصفك الشوق رماني إليك بلاش ب …

أكمل القراءة »

هزيمة الأمل

هزيمة الأمل  

هزيمة الأمل  بقلمي: رمضان محمد محمود موجوع وأعجزُ عن التحدث آلام تستحي قصَّها الأبدان تقشعرُ عند البوحِ بها وكأنها قالت لي مات فيك كل شئ قبل الأوان بأوان أحاول ألملمُ جروحي فلا أستطع أحترق مِن داخلي جلَّادي لا يفارق وجهي فلا أستطيع النسيان كل الجروح تولد كبيرة ومع مرور الوقت …

أكمل القراءة »

جزرٌ ومَدٌّ

جزرٌ ومَدٌّ

جزرٌ ومَدٌّ محمد رشاد محمود معَ انبساط القلب لبواعِث الغِبطَة – وهي في الدنيا قليل – وانقباضِه لدواعي الغُمَّة ، وهي تَتَأبَّى على الحَصر ، أصابَهُ الكلالُ ، وهاجَهُ حزازَةٌ كتلكُ الرقوش التي يُخلِّفُها تتابُعُ الجزر والمَدِّ علي صَدرِ ساحِل البَحر ، فكانَت تلك الهَمْهَماتُ عامَ 1975وكُنتُ حينَها في الحاديَة …

أكمل القراءة »

عشت الآسى

عشت الآسى

عشت الآسى بقلم الشاعر: إبراهيم محمود طيطي   عشت الآسى سنين عمري كأن الفرح خاصمني والحزن لي جار سرى الوجع في عظامي لم أرَ أحد لي في الديار بار وبقي السؤال في نفسي الحب عاداني وأصبح بيننا ثأر وكلام العذال لم ينصفني قد أشعل في قلبي نار رجعت أتأمل رفاتي …

أكمل القراءة »

قُلتُ لِمن أحب  

قُلتُ لِمن أحب  

قُلتُ لِمن أحب كتب:  محمد رشاد محمود صَدَّني عن مُناجاتِك ، جَهلي مَتَى يَبتَدِئُ رِضاؤُك ، ومَتَى يَنتَهي سَخَطُك ! * وَقدَةُ البَرقِ وغَضبَةُ الرَّعد تَتَخاذلانِ على أعتابِ عذلكِ وجَفوِك ولَومِك وهِجرانِك ! * في لَيلَةٍ شاتِيَةٍ .. وَقَفتُ أرتَقِبُ مَطلَعَ الشَّمسِ مِن الغَربِ في انتِظارِك ! * يومٌ نَفَضتُكِ …

أكمل القراءة »

عفوا اخي الموظف

عفوا اخي الموظف

عفوا اخي الموظف بقلمي:  رمضان محمد محمود يا مَن تطالبون .المسؤول…بزيادة الرواتب ألا فرأيي.. أني لبعضكم ..في ذلك معاتب بعضكم جميل ..في الجلوس على المكاتب وتهملوا عمل الميدان ..في بعض الجوانب ننسى الواجبات؛ ولكن في الحقوق نطالب ولم تقدموا اختراعا…. ينتج منه المكاسب او جديدا او نظريات للعلم والعصر تواكب …

أكمل القراءة »

مشينا في الدروب

مشينا في الدروب

مشينا في الدروب بقلم الشاعر: إبراهيم محمود طيطي   ياما مشينا في الدروب وبيضّنا الوجوه والقلوب وسلكنا طريق الصعاب ودعينا الله بوقت الغروب الدنيا حلوة ومرة وغدارة فيها دوم الغالب والمغلوب والنفس إمارة كلها ذنوب رحم من زكاها ونقاها ويتوب والصبر آيه يا طيوب لا ننسى صبر سيدنا أيوب ياما …

أكمل القراءة »

على هونك حبيبي_ غنائية

على هونك حبيبي_ غنائية

على هونك حبيبي_ غنائية بقلم الشاعر: إبراهيم محمود طيطي على هونك حبيبي ذبحوني عيونك تعال يمي وكلمني ليه تغير لونك الكحلة مرسومة ع جفونك جمّلت الكون بجنونك وان تكبّرت عليَّ بيوم ما ألومك والشفة مسك وعنبر واللؤلؤ سنونك على هونك حبيبي دمي يسري في عروقك الورد فتح ونور أصبح بلون …

أكمل القراءة »

قلتُ لِمن أحبُّ

قلتُ لِمن أحبُّ

قلتُ لِمن أحبُّ   محمد رشاد محمود   ضِلَّةً تَفَطَّرَ قَلبي ؛ خِيفَةً مِن فراقِكِ ، ولَهفَةً علَى لُقًى !  تَرَينَ .. أُوشِكُ على التَّلَفِ ، بينَ صِرَّة جَفوِكِ وبينَ حُمَّى وِصالِك !  يُوشِكُ جَمالُكِ ، وأنتِ باكِيَةٌ ، أَن يَحفِزَني إلى تَكديرِك !  تَكتَّمتُ ، حتَّى انبَعثَ البَوحُ انبعاثَ …

أكمل القراءة »